أعراض تخبرك عن إقتراب موعد البريود

أعراض تخبرك عن إقتراب موعد البريود


عند اقتراب الدورة الشهرية تشعر بعض النساء في بعض العلامات الملحوظة التي تدل على قرب موعد الحيض، وأبرز تلك العلامات هي الشعور بإنقباضات وألم البطن الشديد، ولكن قد تكون هناك بعض العلامات الغريبة التي تجهلها العديد من النساء وتدل على اقتراب موعد الدورة الشهرية، والتي سنتعرف عليها في السطور التالية، حسب ما نشر موقع "mirror".

- الصداع النصفي

تعاني الكثير من النساء من نوبات صداع نصفي سيئة جدًا في الفترة ما قبل الدورة الشهرية، ويمكن أن يكون الألم أسوأ من التقلصات، ومن المعروف أن الصداع النصفي يرتبط بالهرمونات التي تنظم الدورة الشهرية "هرمون الاستروجين والبروجسترون".

وحسب الإرشادات الرسمية الصادرة عن جمعية الصداع الأمريكية، فإن مدة الصداع النصفي الناتج عن الدورة الشهرية تتراوح بين يومين قبل بدء الدورة وبعدها بثلاثة أيام تقريباً.

- إضطرابات في حركة الأمعاء

سوف تجد معظم النساء تغيرات في حركة الأمعاء خلال فترة الحيض، خلال الأيام الأولى، يطلق جسمك البروستاجلاندين (prostaglandin) الكيميائي، وهي مادة طبيعية يفرزها الجسم تسبب تقلصات وانقباضات في الرحم، لكن البروستاجلاندينات قد يسبب أحيانًا إضطرابات في حركة الأمعاء أيضًا.

- تغيرات في الثدي

عند اقتراب موعد الدورة الشهرية يكون الثدي أكثر ألما وتورم وقد تجدين ان ثدييك متحجرات بعض الشيء، وقد وضح أخصائي أمراض النساء أليكسا دويك أن تورم الثدي يمكن أن يحدث في بعض الأحيان على مدار أسبوع كامل، وهذا بسبب ارتفاع مستويات البروجسترون، وعدم ارتداء حمالة الصدر خلال هذه الأيام يقلل الشعور بالألم والتورم.

تنصح الدكتورة ريبيكا برايتمان، طبيبة أمراض النساء في مدينة نيويورك، بتناول كمية أقل من الكافيين، أو استخدام كيس ثلج أو وسادة تدفئة على صدرك، أو تناول مسكنات الألم.

- الرغبة في تناول السكريات

تعاني بعض النساء من الكثير من التغيرات الهرمونية في الدورة الشهرية، ليس فقط أنك تشعر بالنشاط الجنسي أكثر ولكنك قد تجدين رغبة شديدة في تناول الشيكولاتة والحلويات والأطعمة الدهنية، لذلك ننصحك سيدتي بمحاولة كبح الرغبة الشديدة في تناول الاطعمة المليئة بالسكر والدهون لتحافظين على صحتك.

- زيادة الوزن

تتعرض بعض النساء لزيادة الوزن حيث تقول أليسا دويك إن ارتفاع هرمون البروجسترون هو المسؤول هنا عن زيادة الوزن، بالنسبة لمعظم النساء، يزول هذا التقلب مع بدء الدورة الشهرية.

- الخوف من ممارسة الرياضة

الكثير من النساء يرفضن التمارين الجسمانية خلال فترة الحيض لأسباب نفسية بحتة بسبب شعورهن بنزيف الدم المقلق، مع العلم أن المرأة تفقد 60 ملم من الدم فقط، وهذا لا يؤثر على أدائها الجسماني ومجهودها الرياضي.

وقد تجد العديد من النساء أن ممارسة التمارين الرياضية يساعد بالفعل في تخفيف تشنجات الحيض، وقد أوضحت بترا بلاتِن المتخصصة في الطب الرياضي من جامعة الرور في مدينة بوخوم الألمانية، إن الدورة الشهرية ليست ذريعة لعدم ممارسة الرياضة، بالعكس، فالحركة تساهم في مكافحة الشعور غير المريح في البطن، كما أن الرياضة لها أثر إيجابي على نفسية المرأة، فمعظم النساء يشعرن بالتحسن بعد الرياضة، والحركة تساعد أيضاً في مكافحة الشعور غير المريح في البطن، كما أنها تساهم في تحسين الحالة المزاجية التي تشهد تغيراً كبيراً عند معظم النساء خلال هذه الفترة من كل شهر.

إقرأ أيضاً :
🔸 علاج تشنجات الدورة الشهرية بالأعشاب
🔸 انتفاخ الثدي قبل الدورة الشهرية .. * الأسباب و العلاج *
🔸 وصفة تنظيف الجسم من الدم الفاسد أيام الدورة الشهرية
🔸 متلازمة ما قبل الطمث واضطرابات ما قبل الطمث الاكتئابي
🔸 أعشاب لتسكين آلام الدورة الشهرية .. * تخفيف آلام الطمث *
🔸 علاج عسر الطمث في الطب البديل ،، أعشاب ممتازة لفترة البريود
🔸 الفوط النسائية أو فوط التامبون أو كأس الحيض ، أيهما أفضل ؟