-->

القرنبيط ،، يحتوي على تشكيلة من العناصر الغذائية الخارقة

القرنبيط ،، يحتوي على تشكيلة من العناصر الغذائية الخارقة


القرنبيط أو القنبيط أو الشفلور، ويسميه البعض "الزهرة"، يعتبر القرنبيط من الخضراوات التي تنتمي لعائلة الخضراوات الصليبية، وهو يحمل نسبة عالية من مضادات الأكسدة وغني بالعناصر الغذائية الهامة الأخرى التي تجعل للقرنبيط فوائد صحية عديدة.

يحتوي القرنبيط على تشكيلة متنوعة من فيتامينات ب المعقدة وهي: B1 وB2 وB3 وB6 وحمض الفوليك، كما أنه غني بفيتامين C وK وE، والعديد من المعادن الهامة مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والمنجنيز، كما أنه من أفضل مصادر البروتين النباتي، وهو غني أيضاً بالألياف وأوميجا 3.

وسنتعرف في السطور التالية على أهم فوائد القرنبيط، وحسب ما نشر موقع "step to health".

فوائد القرنبيط

تعزيز صحة القلب

يحتوي القرنبيط على فيتامين K كما أن له خصائص مضادة للالتهابات ويعمل على زيادة تدفق الدم وتقليل تراكم الدهون وبالتالي تقليل الكوليسترول الضار، الذي سبب مشاكل في القلب والأوعية الدموية مثل تصلب الشرايين، لذا فإن القرنبيط يحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية، كما أن الكبريتافان الذي يحتوي عليه القرنبيط يقلل مستويات ضغط الدم لديك.

الحد من ارتفاع ضغط الدم

القرنبيط غني بالخصائص المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، حيث يساعد الأحماض الدهنية أوميجا 3 والألياف في القرنبيط على تقليل مستويات الكوليسترول السئ وهذا يمنع مشاكل القلب.

علاج اضطرابات الجهاز الهضمي

القرنبيط غني بالألياف الغذائية، وهو ما يساعد على تحسين الهضم والتخلص من السموم في الجسم، كما أن السلفورفان الذي يحتوي عليه القرنبيط يحمي بطانة معدتك ويجعلها أكثر مقاومة للبكتيريا الضارة ويحميك من الإصابة بقرح المعدة أو سرطان القولون.

القرنبيط يقوي العظام

يحتوي القرنبيط على فيتامين ك، والذي يرتبط نقصه بمشاكل العظام عموماً، فقد يزيد هذا من فرص الإصابة بكسور العظام وهشاشة العظام. بينما يساعد استهلاك فيتامين ك بكميات كافية على تقوية العظام عبر تصحيح مصفوفة البروتينات المتواجدة في العظام وتحسين امتصاص الكالسيوم والتقليل من تصريفه من خلال البول.

يعرقل نمو الأورام السرطانية

يساعد الكبريتافان والإيزوسيانيس في القرنبيط على تقليل خطر الإصابة بالسرطان، حيث يعيقان نمو الخلايا السرطانية، ويمكن أن يساعد القرنبيط في تقليل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان مثل:سرطان الرئة، المثانة، الثدي، البروستاتا، المبيض، الرحم.

صديق المرأة أثناء فترة الحمل

القرنبيط مفيد جدا للنساء الحوامل، حيث أنه مفيد لصحة الأجنة، وذلك بسبب احتوائه على حمض الفوليك الذي يحمي الجنين في المراحل الأولى له من كثير من الأمراض الخطيرة مثل التشوهات الخلقية، كما أنه مفيد لصحة المرأة الحامل نفسها، لأنه يمدها بالكثير من الفيتامينات والمعادن التي يستهلكها منها الجنين.

فوائد القرنبيط الجنسية

أظهرت العديد من الأبحاث التي أجريت في أسبانيا بأن القرنبيط يحتوي على الفولات، وتلك الفولات تعمل على زيادة الخصوبة والحماية من العقم، حيث يعمل تناول القرنبيط على زيادة إنتاج الحيوانات المنوية، لذا ينصح الرجال بتناول القرنبيط بصورة منتظمة لمعالجة مثل هذا النوع من المشاكل.

يعزز صحة العيون

القرنبيط من الخضروات الجيدة لصحة العين، لأنه غني بفيتامين C ومضادات الأكسدة، لذلك فهو يحمي العين من بعض الأمراض التي تصيبها مثل إعتام عدسة العين، أو الضمور البقعي، وذلك بسبب أن القرنبيط يحتوي على فيتامين A، وفيتامين C، وفيتامين E، والفسفور، والزياكسانثين، والبيتا كاروتين، وهي عناصر مفيدة تعمل على تعزيز قوة وصحة العينين.

الوقاية من أضرار آشعة الشمس

يمكن للكبريتافان في القرنبيط أيضًا حماية بشرتك من التلف الناتج عن الأشعة فوق البنفسجية، فهو يدافع عن جسمك من مشاكل مثل: الالتهاب، سرطان الجلد الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية، احمرار الجلد بسبب زيادة تدفق الدم بعد حروق الشمس.

إقرأ أيضاً :
🔸 فوائد القرنبيط العلاجية في الطب البديل
🔸 فوائد البروكلي العلاجية في الطب البديل
🔸 فوائد الخس العلاجية في الطب البديل
🔸 فوائد الملوخية العلاجية في الطب البديل
🔸 فوائد الكالي العلاجية في الطب البديل
🔸 فوائد الملفوف أو الكرنب العلاجية في الطب البديل